ندوات/ أيام دراسية/ محاضرات

ندوة حول رائعة موتسارت أوبرا الناي السحري

من 02/25/17 19:30 حتى 02/25/17 22:00

ندوة حول رائعة موتسارت أوبرا الناي السحري

مقهى ليوان الثقافي, البلدة القديمة, الناصرة

الجمعة 25/02/2017 الساعة 19:30

 

البرنامج:

يسعد جمعية أورفيوس ومقهى الليوان الثقافي أن يقدما د. وسام جبران بندوة حول رائعة موتسارت أوبرا الناي السحري، يوم السبت 25/2/2017 الساعة 7:30 مساء بمقهى الليوان الثقافي في البلدة القديمة في الناصرة.

"... وحين نستعرض ما كُتب عبر التاريخ وقيل عن هذه الأوبرا، فسوف نلحظ جليّاً هذا التّنوع في مستويات تلقّي هذا العمل الضّخم، فالبعض يرى إليه بوصفه قصّةً خياليّة، وآخرون بوصفه قصّة حبٍّ، والبعض يستمتع به بوصفه عملاً موسيقيّاً جميلاً وحسب، وبعضٌ ينظر إليه على أنه شكلٌ من أشكال التعبير والتعامل مع قضايا "عصر التنوير"، وهذه نظرةٌ يجدر التوقف عندها قليلاً وشرح أبعادها للقارئ..."
 "... هناك من يذهب الى أن موضوع الأوبرا الأساسيّ، والهدف الحقيقي من وضعها، هو ليس ما تُفصِحُ عنهُ في شكلها الظاهر، بل هو تحديداً فيما لا تُفصِحُ عنهُ، وما يُرجى من المتلقّي المتعمّق أن يستنبطه خلف المعاني والنغمات؛ هناك من يذهب الى أنّ موضوع "الناي السّحري" الخفيّ والأهم هو "الإنتِساب الطّقوسيّ" Initiation))، أو بتعبير آخر أكثر تفصيلاً: تطوّر وتقدّم النّفسُ الإنسانيّة عبر الإنتساب الطّقوسيّ الى جماعةٍ غامضةٍ أو سريّة. وهنا يتم ربطُ هذه الفكرة عادةً مع كون موتسارت وكاتب الليبيريتّو Emanuel Schikaneder ينتميان كلاهما الى الماسونيّة، ويُحال اهتمام الأوبرا بهذا الموضوع بالدرجة الأولى الى عمانوئيل شيكانيدر الذي كان يُدير المسرح حيث عُرضت أوبرا "الناي السحري" للمرة الأولى عام 1791."
 "... وفي جمله المتوازنة وتركيباته اللحنيّة المتماثلة والمتناظرة بهندسيّة مُحكمة، وفي مساراته الهارمونيّة المتناسقة الساعية الى حلولٍ واضحةٍ وجليّة، تنكشف تأثيرات عصر التنوير وقواعده في صُلب مؤلّفات موتسارت، ولكن، جنباً الى جنبٍ، نلاحظ الكثير من المؤشرات التي تدلّ على رغبة موتسارت في "تخريب" وتجاوز هذه القواعد الصّارمه، والبُنى الهندسيّة العقلانيّة الدقيقة."


لمزيد من المعلومات : 0545478747